الرئيسية / أخبار مصر / الإخوان المسلمون: إعدامات اليوم استمرار لإجرام نظام في انتهاك أبناء مصر (بيان)

الإخوان المسلمون: إعدامات اليوم استمرار لإجرام نظام في انتهاك أبناء مصر (بيان)

أصدر المكتب الإعلامي للإخوان المسلمين بياناً منذ قليل حول عملية الإعدامات التي قام بها الانقلاب صباح اليوم بحق ثلاثة من الأبرياء الذين اتهم ظلماً واكتفاءاً بتحريات الأمن الوطني واعترافات تم أخذها منهم بفعل تعذيب لا يحتمله بشر على يد حفنة من أمن الانقلاب لا يرقبون في مؤمن إلا ولا ذمة، ولا يقدرون أن اليوم لهم وعدا إن لم يكن بيد الحق في الحياة الدنيا ، فبين يدي ربي الأرض والسموات الذي لا تضيع عنده الحقوق..

الإخوان المسلمون: إعدامات اليومِ استمرارٌ لإجرام نظام لم يترك للأوطان ولا الأرواح حرمة

( وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ )

كثُرت علينا الفواجعُ، وأثقلت القلوب الآلام، ولكنُ حسبُنا أنَّا نحتسبُ إخواننا شهداء، ما نَقِم منهم الظالمون إلَّا أنْ قاموا فطلبوا الحريةَ ورفضوا الظلم.

وإنَّا إذْ ننعي لأنفسنا إخواننا الذين نُفّذ فيهم اليوم َحكم الإعدامِ الظالمِ، والذي هو استمرار لإجرامِ نظامِ تجبرَ فانتهكَ القوانينَ، والأعراف، والأخلاق، ولم يتركْ للأرواحِ حرمةٌ، فضلًا عن الأوطانِ والمقدّرات.

جاءَ إعدامُ اليومِ، وقبلِه قتلُ معتقلٍ بالإهمالِ الطبي، ومن قبلها تصفياتُ بالجملةِ دون تحقيقٍ أو بحثٍ عن عدالةٍ، وماسبقهم من مجازر وانتهاكات ؛ يأتي كلُ هذا – ومعَ ألمِ فراقِ إخوانِنا، وفقد أرواحٍ بريئةٍ – ليزيدَنا إصرارًا على إكمالِ جهدِنا إعدادًا لإزاحة هذا النظامِ المجرمِ، واستعادةِ الحريةِ والعدلِ لهذا الوطن، والقصاص العادل من كلِ مَنْ شاركَ بإراقةِ هذه الدماء البريئة، وتدمير هذا البلد ومقدراته .

الإخوان المسلمون: إعدامات اليومِ استمرارٌ لإجرام نظام لم يترك للأوطان ولا الأرواح حرمة

يجئ هذا لنجدد العهدَ مع إخواننا مِمَن سبقونا شهداء على الطريقِ، ومَن دفعوا مِن أعمارهم معتقلين في سجون الظالمين، نُجدد العهدَ لكلِ تلك الأسرِ، والأمهات الثكالى، وكلِ زوجةٍ، وأختٍ، وابنة، والله لن تضيع هذه الدماء والتضحيات هدرًا، وكما سرنا معهم على الدربِ فسنكمله حتى نصل، فإمَّا نصرًا يشفي الصدور، وحريةً تُرضي النفوس وقصاصًا يرد المظالم وإمَّا نلقى الله شهداءً على ما ماتوا عليه.

” وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ “

الإخوان المسلمون – المكتب العام
القاهرة – الخميس 2 جمادى الآخر 1440هـ – 7 فبراير 2019م

رابط البيان تجدونه من المصدر عبر الرابط التالي :

عن Aml Alommah

شاهد أيضاً

هل يمكن للنقابات أن تطلق شرارة "الثورة"؟

حسام الوكيل يكتب: هل يمكن للنقابات أن تطلق شرارة “الثورة”؟

التنظيمات النقابية حول العالم هي حجر زاوية هام بين مؤسسات المجتمع المدني لحشد المجتمع حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *