الرئيسية / اقتصاد / بعد تراجع النفط عالميًا.. خبير طاقة 30% ارتفاعًا مرتقبًا

بعد تراجع النفط عالميًا.. خبير طاقة 30% ارتفاعًا مرتقبًا

نفت الحكومة في مصر، خفض أسعار البنزين في السوق، على الرغم من تراجع سعر البرميل عالميا، مبررين ذلك بأن مصر واحدة من أرخص 4 دول بأسعار البنزين والارتفاع الجديد إلزامي.

شهدت أسعار النفط تراجعا عالميا؛ حيث بلغت العقود الآجلة للخام نحو 63.50 دولار للبرميل بانخفاض 7 سنتات عن التسوية السابقة، لكنها ما زالت قرب أعلى سعر منذ ديسمبر 2014 البالغ 63.67 دولار للبرميل.

وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 69.10 دولار للبرميل بانخفاض 10 سنتات عن سعر التسوية

كان قد تم تداول أخبار عدة حول إمكانية تراجع الدولة عن رفع سعر البنزين، بعد تراجع سعر النفط عالميا، إلا أن الحكومة ممثلة، بوزير المالية، عمرو الجارحي، قالت إنه لا يوجد توقيت حالي لرفع أسعار البنزين، ورغم انخفاض أسعار البترول عالميا إلا أنه لا يمكن أن نخفض أسعار البنزين لأن الارتفاع الجديد في أسعاره جاء من أسعار قليلة للغاية، فمصر كانت من أرخص 3 أو 4 دول في العالم فيما يتعلق بأسعار البترول.

 

وقال استشاري البترول والطاقة، المهندس يسري حسان، في تصريحاته ، أن إقبال الحكومة على رفع أسعار البنزين (لن يتوقف) خاصة مع تأجيل الارتفاع الجديد نحو 9 أشهر، عما كان متفق عليه مع صندوق النقد الدولي خلال عام 2016.

وتوقع أن ترتفع الأسعار بنسبة 30% خلال النصف الأول من عام 2018 الجاري.

وأشار إلى أن تغير الأسعار عالميا له علاقه بأمور سياسية بين عدد من الدول، وعدم ارتكاز السعر لدى مستوى معروف يقلل القدرة على تحديد سعره بشكل ثابت وبالتالي رسم خطة الموازنة على أساس ذلك.

عن رغد إسماعيل

شاهد أيضاً

الذهب يواصل الانخفاض .. ومسؤول ينصح الناس بالشراء

  اصلت أسعار الذهب انخفاضها ، مع بداية أمس الخميس ليصل سعر جرام الذهب عيار  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *