الرئيسية / موقف الإخوان / بيان المتحدث الإعلامي للإخوان المسلمين بشأن أحكام الإعدام على 29 من مناهضي الانقلاب

بيان المتحدث الإعلامي للإخوان المسلمين بشأن أحكام الإعدام على 29 من مناهضي الانقلاب

بيان المتحدث الإعلامي للإخوان المسلمين بشأن أحكام الإعدام على 29 من مناهضي الانقلاب
بسم الله الرحمن الرحيم
(ٱلَّذِينَ قَالَ لَهُمُ ٱلنَّاسُ إِنَّ ٱلنَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَٱخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَـٰناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا ٱلله وَنِعْمَ ٱلْوَكِيلُ فَٱنْقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مّنَ ٱلله وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوء وَٱتَّبَعُواْ رِضْوٰنَ ٱلله وَٱلله ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ) آل عمران
لقد أصدرت محاكم الظلم والطغيان العسكري اليوم حكمًا بإحالة 14 من خيرة شباب ورجال هذا الوطن بالإسكندرية إلى مفتي العسكر ليفتي بقتلهم ظلمًا وعدوانًا، في نفس التوقيت الذي رفضت فيه هيئة الطعون العسكرية النقض على إعدام 15 من مناهضي الانقلاب بسيناء، في مسرحية هزلية جديدة، لا يحكمها أي معيار من معايير القانون أو العدالة، ليثبت السيسي وعصابته من جديد أنه ما جاء إلا ليقتل ويقضي على شباب هذا الوطن ليحكم قبضته هو وجنرالاته على مقدرات هذه الأمة.
إن أحكام اليوم التي تضاف إلى مئات الأحكام الظالمة من قبل جميعها تُسقط ورقة التوت عن كل من ينتوي العمل داخل منظومة هذه السلطة الدموية المغتصبة، ويكشف بشكل واضح كل متصدر للعمل العام والثورة أمام الجماهير، فلا سبيل لتحرير هذا الوطن إلا بثورة كاملة شاملة، تجتث أركان هذه السلطة الفاشية من جذورها.
إن جماعة الإخوان المسلمين تعلن بشكل واضح، أن الثورة الكاملة هو النهج المعتمد لديها لتحرير الوطن، وأن ما دون العمل الثوري الكامل هو خيانة للوطن والشهداء والمعذبين والمغيبين في غياهب السجون ظلمًا وبهتانًا.
فإلى الأبطال المظلومين الذين صدر في حقهم أحكام قضاة العسكر، سنظل على العهد أوفياء، لن نترك الساحات والميادين حتى يتحرر الوطن ويتحرر معه كل مظلوم، ولن تكل أيدينا، ولن نبخل بدمائنا وأرواحنا، حتى نلقى الله منتصرين أو شهداء في سبيله.
لقد عكفت جماعة الإخوان المسلمين على مدار عام كامل لمراجعة كافة الاستراتيجيات والتكتيكات والآليات الثورية التي قامت بها الحركة الوطنية المصرية، والتي لم تتمكن من كسر الانقلاب حتى الآن، وانتهت إلى استراتيجية جديدة مبنية على أسس علمية، نعمل بكل طاقتنا على توفيرمتطلباتها كي نواصل مسيرة كفاحنا ضد الظلم والاستبداد، وستهدم الثورة قلاع الظلم بأيدينا بإذن الله، وسنمضي واثقين من نصر الله، موقنين بحق هذا الوطن في الحرية.
ظن الطُغَاةُ بأنَّ نَارَ جحِيمهُمْ أقوى مِنَ الإيمَانِ بالقُرآنِ!
لا والذي جمعَ القلُوبَ بشرعةٍ لا لنْ يدُومَ تغطرُسَ القُرْصَانِ!
أُسدُ العقيدةِ لنْ يُدَاسَ عرِينُهَا وتهِبُّ كالطُوفَانِ كالأعصَارِ
تمُوجُ لتقتلِعَ الطُغَاةَ لِتعْتلِي فوقَ القلُوبِ شريعةُ الرَّحْمنِ
عباس قباري – المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمون
القاهرة – الإثنين الموافق 24 صفر 1439 – 13
نوفمبر 2017

عن علا محمد

شاهد أيضاً

بيان من الناطق الإعلامي للإخوان بشأن منع صلاه المرشد

الناطق الإعلامي للإخوان: نستنكر منع صلاة الجنازة على المرشد الشهيد .. وندعو لصلاة الغائب في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *