الرئيسية / عربي ودولي / مستوطنون اقتحموا باحات الأقصى والاستنكارات تتواصل

مستوطنون اقتحموا باحات الأقصى والاستنكارات تتواصل

وقال مراسل الجزيرة بالقدس إلياس كرام إن اقتحامات المستوطنين اليوم للمسجد الأقصى جاءت في وقت كانت فيه باحات الحرم خالية من المصلين وحراس دائرة الأوقاف، وذلك بعد أن امتنعوا عن الدخول عبر البوابات الإلكترونية وأجهزة كشف المعادن التي نصبها الاحتلال على مداخل الحرم الشريف عقب إعادة فتحه ظهر أمس الأحد.

وكان عشرات المصلين قد أدوا صلاة الفجر على أبواب الأقصى وسط إجراءات أمنية مشددة فرضها الاحتلال.

ونصبت سلطات الاحتلال منذ صباح الأحد بوابات تفتيش إلكترونية أمام بابي المسجد “الأسباط” و”المجلس”. ولم تفتح الشرطة الإسرائيلية باقي بوابات المسجد العشر التي أغلقتها الجمعة الماضي بذريعة عملية إطلاق نار وقعت في المسجد أسفرت عن استشهاد ثلاثة فلسطينيين ومقتل شرطيين إسرائيليين.

علماء فلسطين
وأضاف مراسل الجزيرة أن علماء الدين وقيادات سياسية بالقدس وعموم فلسطين شددوا على أن رفض الإجراءات الأمنية التي فرضها الاحتلال عند أبواب المسجد أولى من الصلاة والاعتكاف داخل المسجد، مشيرين إلى أن الرضوخ إلى هذه الإجراءات سيدفع الاحتلال لفرض واقع جديد.

ونقلت وكالة الأناضول عن مدير دائرة الأوقاف الإسلامية الشيخ عزام الخطيب قوله إن “موقف دائرة الأوقاف من المسجد الأقصى واضح، وهو المحافظة على الوضع التاريخي للمسجد الأقصى، ولا نسمح بوجود أبواب إلكترونية أمام بواباته”.

وأضاف الخطيب “يجب على المسلم أن يصلي داخل المسجد الأقصى بحرية ودون أية عوائق. نرفض بشدة استمرار وجود هذه البوابات الإلكترونية، ولن نتنازل عن موقفنا”، وأشار إلى أنه دخل الأحد برفقة عدد من الحراس إلى باحات المسجد الأقصى وتفقد الخراب الذي تسببت فيه القوات الإسرائيلية.

وكان مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني وموظفو دائرة الأوقاف الإسلامية (تابعة لوزارة الأوقاف الأردنية) رفضوا الخضوع للتفتيش قبل دخول المسجد، عندما فتحت الشرطة الإسرائيلية أبوابه قبيل صلاة الظهر.

عن لين إبراهيم

شاهد أيضاً

«المليارات مقابل الحرية».. «رويترز» تكشف تفاصيل صفقة الأمراء في السعودية

كشفت وكالة «رويترز» للأنباء اليوم الجمعة عن صفقة أبرمتها السلطات السعودية مع موقوفين في «قضايا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *